هبوط أسعار العملات الأجنبية وتأثيرها على مواطني عفرين

0 207

ولات إف إم – عفرين

من: أياندا كوران

على الرغم من أنّ احتكار التجار وتحكّمهم بأسعار السلع التجارية قصّة تمتدّ عمرها لسنواتٍ في عفرين إلا أنّه كان يتوقّع حدوث تغيير بعد الهبوط  الأخير لأسعار العملات الأجنبية، لكنّ بقاء الأسعار كما هي في أسواق عفرين أفقد الكثيرين الأمل في تحسّنٍ قريب.

بهذا الخصوص، فيما يلي استطلاع آراء بعض مواطني مدينة عفرين حول الأسعار.

بداية تحدث المواطن رشيد محمود حول أسعار المواد في السوق بعد هبوط سعر الدولار قائلآ: “رغم هبوط أسعار العملات الأجنبية في الآونة الأخيرة إلا أنّ أسعار جميع المواد بقيت محافظة على غلائها وخاصة موادّ التدفئة التي ارتفعت أسعارها في هذا الموسم واستمرّت في الارتفاع حتّى بعد هبوط سعر الدولار”.

يضيف رشيد: “حين نتساءل في الأسواق عن سبب بقاء الأسعار مرتفعة، تكون حجّة الباعة أنّهم اشتروا بضائعهم عندما كان سعر الدولار مرتفعاً، هذا وإذا شهد الدولار أيّ ارتفاع ترتفع جميع الأسعار مباشرةً ويتحجّجون بارتفاع الدولار، للاسف ما من حسيبٍ ولا رقيب على هؤلاء الباعة والتجار الذين يستغلون المواطنين”.

محمد.جوجان أحد أعضاء هيئة التموين كان له حديث أيضاً لولات إف إم حول أسعار التموين ومدى تقيّد التجار بلوائح الأسعار التي تحدّدها هيئة التموين قائلاً: “نحن في مديرية التموين نصدر بين الحين والآخر تعميمات جديدة للتجار وخاصة على الموادّ التي يبتاعونها بالعملات الأجنبية حتى يتقيّد التاجر بالأسعار الجديدة منعاً من استغلال المواطنين”.

وتابع جوجان: “هناك بعض التجار الذين يتلاعبون بالأسعار ويبيعون موادّهم أغلى من الأسعار المحدّدة من قبل التموين، هنا تأتي مهمّة المواطن للإبلاغ عن مثل هكذا مخالفات حتى يتمّ محاسبة البائع أوالتاجر وفق القوانين التي نتّبعها في مديرية التموين، وبدرونا فإنّ دورياتنا تعمل بشكل دوريّ لضبط الأسعار خاصّة في مثل هذه الأياّم التي شهدنا فيها انخفاضاً لأسعار العملات الأجنبية”.

أمّا فيما يخصّ أسعار الألبسة التي يشتكي من ارتفاعها معظم مواطني مدينة عفرين، تحدثت أفين يوسف قائلة: “مع قدوم كلّ شتاء يصبح همّنا الأوّل في كيفيّة تامين ملابسنا الشتوية نظراً لارتفاع أسعارها بشكلٍ جنونيّ، فأسعار المعاطف الشتوية هذا العام لا تقلّ عن عشرين ألف ليرة سورية، والآن ومع هبوط سعر الدولار بقيت الأسعار محافظة على غلائها ولم تتأثّر بهذا الانخفاض”.

وشهدت أسعار صرف العملات الأجنبية والذهب في عموم مناطق سوريا انخفاضاً ملحوظاً في الأيّام الفائتة، لكن لم تتأثّر الأسواق في مناطق روجآفا وعفرين خاصّة بهذا الانخفاض.

Leave A Reply

Your email address will not be published.