رئيس حزب الخضر الكردستاني: كان ردنا للنظام قوياً وأجبرناه على إطلاق سراحي

2٬696

قال رئيس حزب الخضر الكردستاني لقمان أحمي في تصريح خاص لولات إف إم: “تم إطلاق سراحي مساء أمس الاثنين، دون تحقيق أو استجواب من قبل عناصر النظام، وهدفهم إرسال رسالة فيما إذا كنا لازلنا متمسكين بالحل السياسي للأزمة السورية، وقادرين على حماية مواطنينا وقياداتنا”.

وكانت قوات النظام السوري قد اعتقلت لقمان أحمي، أول أمس الأحد، عندما كان يحاول السفر من مطار القامشلي إلى لبنان لحضور اجتماع خاص بالبرلمان الأوروبي حول الأزمة السورية بناءً على دعوة من مجموعة اليساريين في البرلمان.

وتابع أحمي: “كان ردنا للنظام قويا، حيث قامت قواتنا بقطع طريق المطار وتطويقه بالإضافة إلى استنفار شديد حول مراكزهم الأمنية الأمر الذي أجبر النظام على إطلاق سراحي”.

وأشار إلى أن حضور الاجتماع المدعو إليه من قبل اليساريين أصبح صعب حالياً، إلا إذا سمحت له الفرصة للخروج من روج آفا.

وكان حزب الخضر الكرستاني عقد مؤتمره التأسيسي الأول في 28 أيار 2015 في مدينة قامشلو بانتخاب لقمان أحمي رئيساً له، واعتبر الحزب نموذج “الإدارة الذاتية الديمقراطية” في روج آفا، حلا مناسباً للأزمة السورية.

ف.م

Comments are closed.